2012/07/04

عندما تضيّع التصريحات ما يكسبه الغناء
عندما تضيّع التصريحات ما يكسبه الغناء

عبادة تقلا


قبل عدة سنوات تمنى أحد نقاد الغناء والموسيقى السوريين على المطربة أصالة التوقف عن إجراء اللقاءات بكافة أشكالها، كونها لا تحسن الكلام، مما يجعلها تضيع بحواراتها كل المكاسب التي تحققها بغنائها.

تذكرت تلك النصيحة المهمة التي يبدو أن أصالة لم تسمع بها أو ربما سمعتها وتجاهلتها، وأنا أتابع آخر تصريحات أصالة بعد قرار منعها من الغناء في مصر، والتي عدِّت فيها نفسها أكثر وطنية من أي مصري سواء كان فناناً أو مواطناً عادياً، مما خلف ردود فعل غاضبة ملأت صفحات الأنترنت.

من يتابع لقاءات أصالة يلمس مدى صوابية تلك النصيحة التي قدمها الناقد السوري، و يكتشف مدى عشق أصالة للإطراء، و رغبتها الغريبة في الكلام من أجل الكلام فقط.

من الأمثلة على ذلك ما حصل عندما استضافها الشاعر والإعلامي زاهي وهبي قبل سنوات في برنامجه البيتوتي جداً "خليك بالبيت"، و راح يكيل لها المديح مؤكداً أنه من مريديها هي و زوجها السابق أيمن الذهبي مما أثلج صدر أصالة التي أخبرته أنها ستجري عملية بسيطة للتخلص من عظمة في أنفها نتجت عن سقوطها وهي طفلة، تلك العملية التي تبين أن القصد من ورائها محاكاة  نانسي عجرم.  علق زاهي وهبي بدماثته المعهودة: «نحن معك كيفما كنت!»، لنكون أمام عبارة تشعرك أن الرجل يناصر قضية أو ينتمي إلى منظمة اسمها أصالة.

بعد ذلك جاء دور قناة  أبو ظبي التي استضافت أصالة في برنامج "أنت مين"، وبعد أن اقتربت الحلقة من نهايتها، واعتقدنا أن الامور ستنتهي دون أن تورط أصالة نفسها بتقديم رأي غريب، أو الإفتاء في أمر لا علم لها به. أبت مطربتنا إلا أن تخيب رجاءنا، و تؤكد أنها حاضرة دائماً ولو في اللحظات الأخيرة.

فبعد أن عرضوا عليها في زاوية "لما الصورة بتتكلم" صورة لطفلة في التاسعة تسكن إحدى مناطق الكونغو، وتظهر و هي تدخن، أخبرتها المذيعة أن الطفلة تمتهن البغاء منذ ثلاث سنوات وتتعاطى الماريجوانا و الفاليوم، كما أنها تهرب من المركز الذي يضعونها فيه لأنهم يحرمونها هناك من التدخين و التعاطي.

بعد كل ذلك الشرح المأساوي لوضع الطفلة، تسأل المذيعة فنانتنا عن رأيها، فتقدم أصالة رأياً تصفه بالقاسي، ويتلخص ذلك الرأي القاسي في أن البديل موجود دائماً عند الإنسان، و تقترح على تلك الطفلة و أمثالها أن يقوموا بزراعة الأرض، ثم تتوج رأيها بإضافة مهمة و هي أن هناك دائماً "بصيص خيار"، و أنها لا تستطيع أن تحس أن كل ما في الدنيا ظلم.

نحمد الله أن فتوى أصالة توقفت عند تلك النقطة بسبب انتهاء مدة البرنامج، و إلا كان من الممكن أن تحل مشاكل الأرض و شعوبها في خمس دقائق مع أصالة.

عباده تقلا

obadatakla@hotmail.com